Let’s travel together.

رؤية البابا القديس بيوس العاشر النبويّة

3 624

 

عام 1909 شاهد “البابا القديس بيوس العاشر” رؤيةً وأخبر عنها :

ما رأيته كان فظيعًا ! ألعلّه أكونُ أنا أم أحد خلفائي ؟ لكن الذي متأكّدٌ أنا منه هو أنّ أحد البابوات سيُغادر روما، وبينما يغادر الفاتيكان سيمرّ فوق جثث كهنته !!

 

أمّا قبل موته بقليل أي عام 1914، شاهد الرؤية نفسها مرّةً جديدةً وقال:
شاهدتُ أحد خلفائي وهو يحمل نفس اسمي ! يمرّ فوق جثث إخوته (كهنة وكرادلة) ثمّ يتّخِذُ له ملجأً في مكانٍ ما مُتنكّراً؛ وبعد تقاعُدٍ وانطواءٍ قصيرٍ يموتُ ميتةً وحشيّة. إنّ شرور العالم الحاضرة هي فقط بداية الأحزان التي يجب أن تَحدُث قبل نهاية العالم.

ملاحظة:
كان اسم البابا القديس الحقيقي -جوزيف ملكيور سارتو –
Guiseppe (Joseph) Melchiorre Sarto

 

إضغط هنا لقراءة:  

 ((((( سرّ فاطمة الثالث لم يكتمل بعد ! ))))))

10436673_799586470136318_9049936944174701952_n

تابعونا على الفيسبوك:

قلب مريم المتألم الطاهر 

Untitled

3 Comments
  1. Dalia says

    ماذا عن رؤية ملاخي أن البابا الحالي وهو رقم ١١٢ هو آخر البابوات؟؟؟ هل تعترف الكنيسة بهذه الرّؤية؟

  2. Dalia says

    هذا يعني أنّ هذه الرّؤيا تخصّ البابا بندكتس السادس عشر لأنّ اسمه جوزف راتزنغر وهو ما زال بابا حتّى اليوم والقديسة آن كاثرين أمرك شاهدة رؤية عن وجود بابوين في آخر الأزمنة وأن أحد البابوين كان حزين وضعيف جدّاً تماماً كرؤية البابا بيوس.

  3. KHALIL says

    ماذا عن رؤية ملاخي….

Leave A Reply

Your email address will not be published.