Let’s travel together.

لا أحد يستطيع أن يُجابهَ مُخطّطي !

هوذا مُخطّطي ! (رسالة العذراء، 29 نيسان 1977)"إنّها ساعتي حيث لا أحد يستطيع أن يُجابه التصميم الذي هيّأته من زمن بعيد لخلاص الكنيسة. أنتم وحدكم يا أبنائي الأحبّاء تستطيعون أن تحقّقوا هذا التصميم. إلّا أنّه ليس من الضروري أن تعرفوه بتفاصيله. بل يكفي أن أعرفه أنا، قائدتكم الوحيدة. سأضعُ كُلًّا منكم في مركزه الخاص. وليحاول كلّ منكم أن يقوم بواجبه على أكمل وجه. فلا تهتمنّ بالباقي مُطلقًا. عليّ وحدي أن أنسِّق الأشياء بحسب مُخطّطي الخاص الذي هيّأته من زمن بعيد على ضوء حكمة الله. سأدعو بعضًا منكم ليصمدوا في خط الدفاع الأول.…

الأسقف -أثناسيوس شنايدر: رسالة العذراء في فاطيما النبويّة (27 أيار 2017)

رسالة فاطيما النبويّة، وَضع العالم والكنيسة الأُسقف أثناسيوس شنايدر، هو أسقف مدينة "أستانا" (عاصمة كازاخستان)، عُرِف حول العالم مؤخّرًا بسبب دفاعه القوي عن التقليد الكنسي والتعليم الثابت، ومواقفه الجريئة ضدّ اللّيبراليّين (المُتجدّدين) في الكنيسة، خاصّةً بعد "سينودس العائلة الأخير"، الذي طَرح مواضيع جديدة، كـ"مناولة المُطلَّقين" ، واحتمال اعتبار المِثليين جنسيًا عائلةً، مواضيعًا كان قد رفض كلٌّ من البابَوَين يوحنا بولس الثاني ، وبنيدكتوس السادس عشر، البحث حولها ! وقد أدلى الأسقف شنايدر بهذه العظة الرائعة يوم 27…

المناولة في اليد؛ تدنيس وانتهاك قدسيّات !

بحث قصير حول الجوهر الإلهيَّ مقدّمة المناولة المقدّسة على اللّسان سجوداً بالمقارنة مع المناولة المقدسة باليد وقوفاً. - البابا يوحنا بولس الثاني : " لكنّي أقول بأنّه لا يمكنني أن أحبّذ المناولة باليد ولا أستطيع أيضاً أن أشجّع على مُمارستها " " يتمتّع الكاهن ، كخادم للقربان المقدّس ولسائر أشكال الأمور المقدّسة بالمسؤولية الأولى لأنّها كاملة بالنّسبة إليه " + عزيزي المؤمن الكاثوليكيَ !   ليس هذا المُلحق إلاَ عبارة عن محاولة متواضعة لتسليط بصيصٍ من النور حول موضوعٍ دقيقٍ جدّاً وضبابيٍ ومُربك ومؤلم أيضاً للكثيرين. إنّ…

البابا بنديكتوس الXVI: رسالة العذراء النبويّة في فاطيما، ونبوءته عن سنة 2017

مريم ورسالة فاطيما، حديثٌ أجراه "بيتر سيفالد"، مع قداسة البابا بنيدكتوس السادس عشر كتاب: "نور العالم"، قسم: "الى أين نحن ذاهبون ؟" --الصحافي: خلافًا لسلف قداستك، أنت تُعتَبر اللاهوتيّ الذي يركّز على يسوع أكثر منه على مريم. ولكنّك دعوت المؤمنين في ساحة مار بطرس، في الشهر الذي تلا انتخابك، إلى أن يتّكلوا على عذراء فاطيما. في أثناء زيارتك لفاطيما في أيّار 2010، ألقيت كلمات مثيرة، قلت فيها: يجب اعتبار ما حدث قبل ثلاث وتسعين سنة في فاطيما، عندما انفتحت السماوات فوق البرتغال "كنافذة رجاء" يفتحها الله "عندما يغلق الإنسان…

كلمات القديسة “جاسينتا دي فاطيما” الأخيرة قبل الموت !

آخر كلمات الطوباوية "ياسنيت" أو "جاسينتا" إحدى الأطفال الثلاثة التي ظهرت لهم العذراء في فاطيما ١٩١٧، أثناء مرضها في المستشفى: (من مذكَّرات الأخت لوسيا) ... في وقتٍ آخر، أحضرتُ لـ"ياسنت" صورة الكأس والقربان. أخذَتها وقبّلتها وقالت وهي تشعّ من الفرح: - إنّه يسوع المخبّأ ! كم أحبّه ! كم أرغب في أن أحصل عليه في الكنيسة ! هل يتناولون القربان في السماء؟ إن كان الأمر كذلك، فسأتناوله يوميًّا. لو أنّ الملاك يأتي إلى المستشفى ويحضر إليّ مجدّدًا القربان المقدّس، كم سأكون فرحة ! عندما كنت أعود أحيانًا من الكنيسة وكنت أذهب إلى…

نعم للتديّن الطبيعي ! الأب يوحنا جحا (راهب لبناني ماروني)

قيلَ لَكم، على فمِ كثيرٍ من المعلّمين: "أكبر عدوّ للإيمان هو التديُّنُ الطبيعيّ"، أمّا أنا فأقول: "نَعَم للتديّنِ الطبيعيّ". فهو حبّة قمحٍ طيّبة زرعَها الله في ترابِ الطبيعةِ البشريّة وهيَ، إن أُحسِنت رعايَتُها، نَمت وصارت سُنبلةً، وأعطت ثمرًا كثيرًا، ثلاثينَ بل ستّين بل مئة. نَعم للتَدَيُّنِ الطبيعيّ للأسبابِ التالية: 1- السّبب الطبيعيّ: كلّنا يعلَمُ أنّ ما تُنتِجُه الطبيعةُ هو دائمًا أفضل ممّا تعبثُ بهِ فتعدّلهُ أو تُعَلِّبُهُ يَدُ الإنسان. فالعصير الطبيعيّ أفضل من العصير المُعلّب، والفاكهة الطبيعيّة أفضل من…

ظهور العذراء المتألّمة والرّب يسوع، في كيبيهو- أفريقيا (مثبّت كنسيًا)

تقع “كيبيهو” في جنوبي رواندا (وسط أفريقيا) وهي من أفقر مناطق البلاد. وقد أكسبتها ظهورات يسوع والعذراء، في العقود الحديثة، شهرة عالمية. هذه الظهورات امتدّت من 28/11/1981 حتى 28/11/1989،  وهي الظهورات الأولى في القارّة الأفريقيّة. قُبَيل هذه الظهورات، تعرّضت تماثيل السيدة العذراء في كيبيهو للتشويه والتحطيم والسرقة. وجدت العذراء في جوّ الإحباط هذا، الفرصة المؤاتية لزيارة رواندا، ولاستعادة مكانتها في القلوب، ولا سيّما أنّ كثيرين كانوا قد نسوها وأقلعوا عن الصلاة لها، والتماس شفاعتها. وقد ظهرت العذراء مريم والرب يسوع على…

فحص الضمير على ضوء الوصايا، للتقدم من سرّ الإعتراف !

1- قبل الاعتراف: يخلو التائب إلى ذاته، ويلتمس من الروح القدس أن ينير عقله وقلبه، ليتذكر خطاياه كلها منذ اعترافه الأخير، ويفحص ضميره مسترشداً بواصايا الله والكنيسة . (( ملاحظة: إنّ الخطيئة المميتة، - التي تفقدنا استحقاق السماء وتمنعنا من التقدّم من المناولة المقدّسة - تقضي كسر واحدة من هذه الوصايا، عن وعي ، وكامل إرادة ... وتكون عَرضيّة عندما تكون عن ضعفٍ بشريٍّ، أو صادرة عن أسباب قاهرة، أو عن جهل لا مقصود ... (لأنّه هناك جهلٌ ينمّ عن تراخي ولامبلاة أو عن عناد) -من الأفضل العودة الى كتاب تعليم الكنيسة الكاثوليكيّة…

النفس في حال النعمة وحالة الخطيئة المميتة (القديسة تريزيا الأفيلية، معلّمة الكنيسة)

1 - أرغبّ أن تتصوّرن منظر هذا القصر البرّاق الرائع الجمال، (النفس البشرية) هذه  اللؤلؤة الشرقيّة، شجرة الحياة هذه المغروسة وسط مياه الحياة الحيّة نفسِها، التي هي الله، عندما تسقط النفس في خطأ مميت. فلا ظلامٍ أشدّ سوادًا، ولا شيءَ مغرقًا في الدَّجنةِ والظلام إلاّ وتفوقها كثيرًا دجنةً وظلامًا. فاعرفنَّ فقط، أنّ الشمس ذاتها (الله) التي كانت تعطيها هَذين الألق والجمال، على كونها ما تزال في وسط هذه النفس (بالرغم من حالة الخطيئة)، كأنّها غائبةٌ عنها فلا تشاطرُ جلاله الحضور، رغم طاقتها (قدرتها) العظيمة للإستمتاع بجلاله، كطاقة…

إعتراف الشيطان تحت التقسيم للقديس خوري آرس (شفيع الكهنة) !

هذه المحاورة التي جرت بين الأب ﭬياناي (المعروف بالقديس خوري آرس (1786 -  1859) ورجلٌ به شيطان ، وكان ذلك في 23 كانون الأول من سنة 1840، في معبد القدّيس يوحنا المعمدان، في كنيسة مدينة "آرس"، وأمام ثمانية شهود أثبتوها بالقَسم. الشيطان -بشخص الممسوس-: أنا لا أموت. الخوري: إذن أنت الشخص الوحيد الذي لا يموت. الشيطان: أنا لم أفعل سوى خطيئة واحدة في حياتي، وأريد أن أُشرِك كلّ من يريد في هذه الثّمرة اللّذيذة. فارفع يَدك وحِلّني. فإنّك ترفعها أحيانًا من أجلي. خ: (باللّغة اللاتينية) أنتَ ! من أنت؟ ش: (باللّغة ذاتا) أنا…