Let’s travel together.
Browsing Category

صلوات هامّة

صلاة تكريس الذات ليسوع المسيح على يد مريم العذراء (للقديس لويس-ماري غرينيون)

النّص الكامل لصلاة تكريس الذات ليسوع المسيح، على يدي مريم العذراء الفائقة القداسة (للقديس المريمي الكبير لويس-ماري غرنيون دو منفور) أيّتها الحكمة الأزلية المتجسدة، يا يسوع المحبوب والمعبود للغاية، الإله الحقيقي والانسان الحقيقي، الابن الوحيد للآب الأزلي ولمريم البتول الدائمة بتوليتها، إنّي أسجد لكَ من صميم القلب في حضن أبيك وأشعّة نوره مدى الأبدية، في حضن مريم البتول التي هي أمك الكريمة مدى زمان تجسّدك.أني أشكرك لأنك لاشَيْتَ ذاتَكَ باتخاذكَ صورةَ الخاطئ لتفتديني من أسْر الشيطان؛ وإني أمدحُك وأمجّدُك لأنّك شئْتَ…

صلاة هامّة الى رئيس الملائكة “ميخائيل”

صلاة أُوحيت الى البابا لاون الثالث عشر عام 1884، بعد أن شاهد رؤية فائقة الطبيعة للشيطان يسأل الله بأن يجرّب كنيسته لمدّة 100 سنة ! وقد قالت العذراء أن هذه المئة سنة أعلنتها بنفسها في ظهور فاطمة- البرتغال 1917 (المعركة بين المرأة الملتحفة بالشمس "مريم العذراء" والتنين الأحمر "الشيطان")

♥ † مسبحة قلب مريم المتألم الطاهر † ♥

 1- رسم إشارة الصليب 5 مرّات تكريماً لجروحات المسيح 2- على الحبّات الكبيرة: يا قلب مريم المتألم الطاهر صلِّ لأجلنا نحن الملتجئين اليك 3- على الحبّات الصغيرة:يا أمنا خلّصينا بشعلة محبّة قلبك الطاهر 4- في النهاية: المجد للأب والابن والروح القدس كما كان في البدء والأن وعلى الدوام الى دهر الداهرين أمين في نهاية المسبحة : يا أم الله اغمري العالم كلّه بشعلة محبة قلبكِ المملوء بالنعم، الآن وفي ساعة موتنا آمين‎ إضغط هنا لتلاوة فعل تكريس العالم لقلب مريم تابعونا على الفيسبوك:  قلب مريم المتألم الطاهر…

فعل تكريس الذات لقلب مريم المتألم الطاهر

  يا مريم، أمّي الفائقة المعزّة، إنّي انا ابنكِ أقدّم لكِ ذاتي اليوم وأكرّس على الدوام لقلبكِ الطاهر ما تبقّى لي من العمر. أكرّس لك جسدي وشقاءه، نفسي وضعفها، قلبي وعواطفه ورغباته. كل صلواتي ومتاعبي حتّى آلامي ونزاعي الأخير. إني يا أمّي أضمُّ كل هذه بشكلٍ عام وغير قابلٍ للعودة عنه الى حبّكِ، إلى عبَراتكِ (دموعكِ)، إلى عذاباتكِ ! أيتها الأمّ الحلوة، تذكّري ابنكِ هذا وما يقوم به من بادرة التكريس لقلبكِ البريء من الخطيئة الأصليّة ! وإذا ما ضعفتُ أمام ألم الكآبة، ورعشة الجزع (الخوف)، وحدث أن نسيتكِ مرّةً ؛ ساعة ذاك: أسألكِ يا…

صلاة تكريس الذات لقلب مريم البريء مِن الدنس

((للأب ستيفانو غوبي، مؤسس الحركة الكهنوتية المريمية، الذي كان يتلقّى الرسائل من مريم العذراء لتكريس البلاد والنفوس لقلبها الطاهر، من الكتاب الأزرق)) † † † † † † † † † † † † † يا عذراء فاطيما، يا أمّ الرحمة وملكة السماء والأرض، يا ملاذ الخطأة، إنّنا نُكرّسُ ذواتنا بطريقةٍ خاصّةٍ لقلبكِ الطاهر. وبِفعل التكريس هذا نصبو لنحيا معكِ وبكِ، كلّ الإرتباطات التي قبِلْنا بها ساعة تكرّسنا بالعماد. ونسعى كذلك لتتحقّق فينا التوبة الداخليّة التي دعا إليها الإنجيل والتي تحرّرنا من كلّ ارتباطٍ بذواتنا وبِمُسَايَرة العالم…