Let’s travel together.
Browsing Category

رسائل الكتاب الأزرق

العذراء تشرح عن علامة المسيح الدجال وعلامتها السماويّة -رؤ 13-

جاء في سفر رؤيا القديس يوحنا في الإنجيل: رؤيا 12: 1 ثمَّ ظَهَرَتْ في السَّماءِ آيةٌ عَظيمة: إِمرأَةٌ مُلْتحِفةٌ بالشَّمسِ، وتحتَ قدمَيها القَمَرُ، وعلى رَأْسِها إِكليلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوكَبًا. 2: وهيَ حُبْلى، وتَصيحُ وقَدِ اعتراها المَخاضُ ومَشاقُّ الوِلادة. 3: وظَهَرَتْ آيةٌ أُخرى في السَّماء: فإِذا تِنّينٌ عَظيمٌ، بِلَوْنِ النَّارِ، لَهُ سَبعةُ أَرؤُسٍ، وعَشَرَةُ قرون؛ وعلى أَرْؤُسِهِ سَبعةُ أَكاليلَ، 17: فغَضِبَ التِّنِّينُ على المرأَةِ، وذَهَبَ لِيُحارِبَ باقيَ نَسْلِها، الذينَ يَحفظونَ وصايا اللهِ، ويَقبَلون…

العذراء تشرح علامة المسيح الدجال 666- رؤيا 13

أوّلًا: قراءة لإنجيل القديس يوحنّا (رؤيا 13) 11  ثم رأيت وحشًا آخر طالعًا مِن الأرض، وكان له قرنان شِبه خروف، وكان يتكلّم كتنّين 12 ويعمل بكل سلطان الوحش الأول أمامه، ويجعل الأرض والساكنين فيها يسجدون للوحش الأول الذي شفي جرحه المميت 13 ويصنع آيات عظيمة، حتى إنه يجعل نارًا تنزل مِن السماء على الأرض قدّام الناس 14 ويضلّ السّاكنين على الأرض بالآيات التي أعطي أن يصنعها أمام الوحش، قائلاً للسّاكنين على الأرض أن يصنعوا صورة للوحش الذي كان به جرح السيف وعاش 15 وأُعطي أن يعطي روحًا لصورة الوحش، حتى تتكلّم صورة…

الكنيسة المزيّفة Vs الكنيسة الحقيقيّة

(تابع؛ رسالة العذراء الى الأب ستيفانو غوبي 13 حزيران 1989، "الوحش المشابه للحمل" الكتاب الأزرق المَمضي مِن الكنيسة ويُنشر بإذنها) إنّ يسوع المسيح هو ابن الله الحيّ، إنّه الكلمة المتجسّد، إنّه إلهٌ حقيقيّ وانسانٌ حقيقيّ، لأنّه يَجمعُ في شخصه الإلهي الطبيعة الإنسانيّة والطبيعة الإلهيّة.  إنّ يسوع المسيح هو الحقيقة، لأنّه يكشِف لكم عن الآب. إنّه ينقل لنا كلمته النهائيّة، إنّه يحمل البشارة الإلهيّة الى تمام كمالها. إنّ يسوع هو الحياة، لأنّه يُعطي الحياة الإلهيّة ذاتها، بِواسطة النّعمة التي استحقّها بالفداء، إنّه…

العذراء تشرح عن الوحش المشابه للحمل ! -رؤ 13-

أوّلًا: قراءة لإنجيل القديس يوحنّا (رؤيا 13) 11  ثم رأيت وحشًا آخر طالعًا مِن الأرض، وكان له قرنان شِبه خروف، وكان يتكلّم كتنّين 12 ويعمل بكل سلطان الوحش الأول أمامه، ويجعل الأرض والساكنين فيها يسجدون للوحش الأول الذي شفي جرحه المميت 13 ويصنع آيات عظيمة، حتى إنه يجعل نارًا تنزل مِن السماء على الأرض قدّام الناس 14 ويضلّ السّاكنين على الأرض بالآيات التي أعطي أن يصنعها أمام الوحش، قائلاً للسّاكنين على الأرض أن يصنعوا صورة للوحش الذي كان به جرح السيف وعاش 15 وأُعطي أن يعطي روحًا لصورة الوحش، حتى تتكلّم…

مريم العذراء تشرح عن رؤوس الوحش المشابه بالنمر -رؤ 13-

أوّلًا قراءة لرؤيا 13 : كَتَب القديس يوحنّا في الإنجيل 1 ثم وقفت على رمل البحر، فرأيت وحشًا طالعًا مِن البحر له سبعة رؤوس وعشرة قرون، وعلى قرونه عشرة تيجان، وعلى رؤوسه اسم تجديف 2 والوحش الذي رأيته كان شبه نمر، وقوائمه كقوائم دب، وفمه كفم أسد. وأعطاه التنين قدرته وعرشه وسلطانًا عظيمًا 3 ورأيت واحدًا مِن رؤوسه كأنّه مذبوحٌ للموت، وجُرحه المُميت قد شُفيَ. وتَعجّبَت كل الأرض وراء الوحش 4 وسجدوا للتنين الذي أعطى السلطان للوحش، وسجدوا للوحش قائلين: من هو مثل الوحش؟ من يستطيع أن يحاربه 5 وأعطي فما يتكلم بعظائم…

مريم العذراء تدعو الى تعزية قلب ابنها في هذا الزّمن †

بنيَّ، كونوا مُعزّي ابني يسوع الكاملين. فإنّ بكاءه الإلهيّ لم يتكرّر أبدًا كمِثل هذه الأيام : "فتشّتُ عن معزّيين فلم أجد أحدًا" ولكن لماذا يسأل ابني عن وجود من يستطيع تعزية قلبه ؟! إنّ يسوع هو إله ولكنّه إنسانٌ أيضًا. إنّه إنسانٌ كاملٌ. وبالتالي فإنّ قلبه ينبض بالحبّ الإلهيّ والبشريّ، لأنّه يحتوي على ملء الحب. إنّ قلبه قد احبّ العالم وتألّم أكثر من الكلّ ولقد ظهر مُرهف الشعور بالنسبة لبَوادِر اللّطف والمحبّة. وكذلكَ أيضًا بالنسبة للإهانات! إنّ قلب إبني هو الآن وكأنّه غارقٌ في بحر نكران الجميل البشريّ. إلّا أنّه لا…

مريم العذراء تشرح عن “التنين الأحمر” ورؤوسه وتيجانه -رؤ 12-

أوّلاً قراءة لرؤيا 12: https://www.facebook.com/heart.of.mary.arabic: ثمَّ ظَهَرَتْ في السَّماءِ آيةٌ عَظيمة: إِمرأَةٌ مُلْتحِفةٌ بالشَّمسِ، وتحتَ قدمَيها القَمَرُ، وعلى رَأْسِها إِكليلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوكَبًا. 2: وهيَ حُبْلى، وتَصيحُ وقَدِ اعتراها المَخاضُ ومَشاقُّ الوِلادة. 3: وظَهَرَتْ آيةٌ أُخرى في السَّماء: فإِذا تِنّينٌ عَظيمٌ، بِلَوْنِ النَّارِ، لَهُ سَبعةُ أَرؤُسٍ، وعَشَرَةُ قرون؛ وعلى أَرْؤُسِهِ سَبعةُ أَكاليلَ (...) 17: فغَضِبَ التِّنِّينُ على المرأَةِ، وذَهَبَ لِيُحارِبَ باقيَ…

مريم العذراء تشرح سفر رؤيا القديس يوحنا 12

أوّلاً قراءة لرؤيا 12 (1- 18) 1: ثمَّ ظَهَرَتْ في السَّماءِ آيةٌ عَظيمة: إِمرأَةٌ مُلْتحِفةٌ بالشَّمسِ، وتحتَ قدمَيها القَمَرُ، وعلى رَأْسِها إِكليلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوكَبًا. 2: وهيَ حُبْلى، وتَصيحُ وقَدِ اعتراها المَخاضُ ومَشاقُّ الوِلادة. 3: وظَهَرَتْ آيةٌ أُخرى في السَّماء: فإِذا تِنّينٌ عَظيمٌ، بِلَوْنِ النَّارِ، لَهُ سَبعةُ أَرؤُسٍ، وعَشَرَةُ قرون؛ وعلى أَرْؤُسِهِ سَبعةُ أَكاليلَ، 4: وذَنَبُهُ يَجُرُّ ثُلثَ كواكبِ السَّماء؛ وأَلْقاها على الأَرض. ووَقفَ التِنِّينُ قُبالةَ المرأَةِ…

كلام العذراء إلى أولادها الوُدعاء القلب ♥ †

يا أبنائي الأحباء، لا يفاجئكم عدوي عندما يضع العقبات في طريقي. فسلاحه المفضّل هو أن يُدخل الريب والتردّد الى قلوبكم فتمتلككم الحيرة حيال كل ما أعمل في الكنيسة. إنّه يثبّت شكوكه ببراهين تبدو للوهلة الأولى، متينة وحقيقيّة، فيحملكم على انتقاد كل ما أقوله لكم من قبل أن يتسنى لكم الوقت لاستماع وفهم كلامي.

زمن الإمتحان الكبير †

رسالة 1 ك2 1993. (يرجى قراءة الرسالة حتى النهاية لنَمتلئ رجاءًا)  العذراء تُنبئ عن الجحود في الكنيسة واقتراب المسيح الدجّال !! يا أبنائي المفضّلين والمكرّسين لقلبي البريء من الدنس ! إنّي امّ الله، لقد اتّخذ كلمة الآب في أحشائي الطاهرة الطبيعة البشريّة ليصبح هكذا أخًا لكم. وعلى الصليب وقبل موته بقليل عهد إليّ يسوع بالبشريّة كي أستردّها وخَلّصَها، وهكذا صرتُ أمًا للبشريّة كلّها !